ست الكل

ست الكل

بقلم/ رحاب فواز

 

 

يا ست الكل في غيابك

أكيد إشتاقت ل جنابك

و حُسادك قلوبهم نار

قلبي ف بعد أنوارك

كما القاتل .اللي شايل تار

ب حكم البُعد عن قلبك

و سبق الحكم و الاصرار

علي عيونك

و انا ف بُعدك أكيد مجنون

و انا ف قُربك مجنونك

و من غيرك بتساءل

عن الكون

و كيف حاله إن صارت

وجودك بس فيه ذكري

بموت جوايا ١٠٠ مره

بموت م الخوف من الفكرة

ف لو عشت من دونك

هكون ف القبر وحداني

يا راسمه روحي و كياني

يكون القلب بيعاني من غيبتك

حابب فيكي تفاصيلك

و حابب كمان غيرتك

كما جنونك اللي جنني

و طير من عيوني النوم

و طار عقلي كمان مني

طلعني من الظلام ل النور

ياريتني ما سيبت يوم إيدك

ياريتك بس تستني

عشان اجري ف واريدك

عشان أحكيلك حواديتك

و تتامي علي دراعي

و تبقي البيت اللي بيطمن و بيساعي

و تبقي الساعه و اللحظه

و تبقي القلب و الفرحه

كما عادتك

حقيقي القلب بيحارب

لجل ينول رضا سيادتك

كإنك حمامه م الكعبة

حرام ال لمس لو بيضر

او هدية من ربي

جايه من السما السابعة

بتنور خطوط دربي

كإنك ماسه متصانه

كإنك حاجه مثل الدر

بجد اشتاقت لجنابك

دا ف غيابك .. ياست الكل

لون الورد بقي بهتان

و ماعدش القمر بيطل

عن admin

شاهد أيضاً

حيرة

بقلم/ سجى محمود عقلي مشوش قلبي يرفض أن ينسى. صراعات عديدة بين قلبي وعقلي؛ قلبي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *